جار التحميل
0
%
بحث في الموقع
  • توفير منح غطاء أكاديمي بدرجات علمية متعارف عليها و شهيرة بصفة افتراضية لكل المجتهدين غير المنظور لمجهوداتهم في أعصاب الأمة خاصة و العالم عامة. و في ذلك ذروة تنموية للأكاديميين المستقلين المسؤولين في الجامعة لتحقيق العدالة بمنح أهل الجد و الاجتهاد و الحكمة و النشاط المعرفي و العلمي و العملي الميداني هذه الدرجات العلمية الافتراضية الذين حرموا منها لأسباب كثيرة أهمها بؤس النظام التعليمي في البلدان النامية و التي لا بد أن تتغير بفعل أكاديمي من نوع جديد .
  • تعديل ثقافة طريقة التعلّم ليصبح التعلّم تعلّماً ذا فائدة ميدانية منفّذة منتجة لا نظرية محضة .
  • تكثير منتسبي التعليم في الأمة خاصة لتقليص عدد غير المتعلمين خاصة في التعليم العالي لرفع منسوب سوادهم بين الأمم الأخرى التي استطاعت فعل ذلك لها .
  • رفع منسوب العلم و التعلّم التطبيقي و الميداني و محاولة اجتناب التلقين و التبصيم .
  • التدخل المباشر في إدارة أزمات الأمة و العالم و حلها من بوابة العلم و التعلّم و المؤسسات التي التي رهنتها الجامعة لذلك .
  • تغيير نمطية و ثقافة التفكير في طرق التعلّم و عدم الخلود إلى النظم القديمة بلا مبرر .
  • إبعاد الجامعة ذهنية الطلب للشهادة بهدف الرتبة أو الوظيفة أو المنصب و هي أصلا لا تعد و لا تكفل لأحد ذلك باعتبار ذلك استغلال غير مبرر و إن كانت لا تعارضه سجيةً إذا كان ذلك ضمن منظومة مخطط لها لتمكين أدور المجتمع المتحضر .
  • دعم المناصب القضائية لأنها أحق الناس بالألقاب و الدرجات العلمية و كذلك دعم المناصب التي ترقب و تراقب حركة المجتمعات إعلامياً و أخلاقياً كونهم الأجدر بنيل الاحترام لأنهم حراس حدود حقيقيين لشرف هذه المجتمعات .
جميع حقوق النشر محفوظة لجامعة الحياة الجديدة المفتوحة الالكترونية 2018